الأسر الفقيرة تعاني من تقليص حصة القرطاسية..ارتفاع معدلات تسرب الطلبة والأمّية

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 10 مايو 2019 - 3:00 مساءً
الأسر الفقيرة تعاني من تقليص حصة القرطاسية..ارتفاع معدلات تسرب الطلبة والأمّية

ذي قار/ حسين العامل

حذّرت لجنة التربية والتعليم العالي في مجلس محافظة ذي قار يوم الاثنين ( 15 تشرين الأول 2018 ) من مخاطر التفاوت الطبقي في التعليم عبر التضييق على الطلبة الفقراء والالتفاف على قانوني مجانية التعليم والزاميته، وفيما أشارت الى تداعيات تقليص حصة الطلبة من القرطاسية واقتصارها على الصفوف الثلاثة الأولى في المدارس الابتدائية على العملية التربوية ، حيث كشف ناشطون عن توجهات سياسية لإلغاء قانوني مجانية التعليم وإلزاميته.

وقال رئيس لجنة التربية والتعليم العالي في مجلس محافظة ذي قار شهيد أحمد حسان الغالبي للمدى إن” توزيع القرطاسية للعام الدراسي الحالي سيقتصر على الصفوف الثلاثة الأولى في المدارس الابتدائية (الأول ، الثاني ، الثالث) فقط وبأعداد قليلة من الدفاتر وكما حصل في العام المنصرم “، مؤكداً إن “خطة وزارة التربية في توزيع القرطاسية لهذا العام لا تختلف عن خطتها السابقة رغم ما سببته تلك الخطة من تفاقم في معاناة الأسرة الفقيرة وذوي الدخل المحدود فضلاً عن إنها تمثل خرقاً فاضحاً لقانوني مجانية التعليم والتعليم الالزامي”.
وأوضح الغالبي إن “الوزارة سبق وان أصدرت توجيهات حول تجهيز القرطاسية يشير الى تجهيز الصفوف الثلاثة الأولى من المرحلة الابتدائية “، منوهاً الى أن عملية التجهيز للصفوف المذكورة لا تتعدى بضعة دفاتر لكل طالب وهو ما لا يغطي الحاجة الحقيقية للطلبة من القرطاسية”.
وأكد رئيس لجنة التربية والتعليم العالي في مجلس ذي قار ” بموجب توجيهات الوزارة ستحرم ثلاثة صفوف من المرحلة الابتدائية وجميع صفوف المرحلتين المتوسطة والاعدادية من القرطاسية “، مشيراً أن ” لجنة التربية في مجلس المحافظة رصدت خلال العام الدراسي المنصرم تداعيات وآثار تقليص حصة الطلبة من القرطاسية على العملية التربوية وتفاقم معاناة الأسر الفقيرة نتيجة ارتفاع أسعار الدفاتر واللوازم المدرسية في الأسواق المحلية”.
منوهاً الى أن ” قرار وزارة التربية بتقليص القرطاسية يعد بالدرجة الأساس استهدافاً لذوي الدخل المحدود والأسر الفقيرة”، محذراً من مخاطر التفاوت الطبقي في التعليم عبر استهداف الطلبة الفقراء والتضييق عليهم من خلال الالتفاف على مكتسبات قانون مجانية التعليم وحرمان الطلبة منها.
وشدّد رئيس لجنة التربية والتعليم العالي في مجلس محافظة ذي قارعلى أن” القرار يمثل خرقاً فاضحاً لمجانية التعليم الذي ينص على توفير المواد الدراسية الاساسية والقرطاسية مجاناً لجميع المراحل الدراسية الابتدائية والمتوسطة والاعدادية”، لافتاً الى أن ” البعض من أطراف الطبقة السياسية السابقة والحالية يحاولون إلغاء مجانية التعليم وإلزاميته من خلال التضيق على الطلبة وعدم الاهتمام بالمدارس وهو الأمر الذي اتضحت نتائجه من خلال ارتفاع معدلات الأمّية الى معدلات غير مسبوقة تصل الى 20 بالمئة”.
ومن جانبه حذّر الناشط المدني ليث حسين من ارتفاع معدلات تسرب الطلبة والأمّية بين أوساط الشرائح والطبقات الفقيرة وذوي الدخل المحدود إثر تقليص حصة الطلبة من القرطاسية وتردي واقع التعليم وانهيار البنى التحتية في المدارس وأوضخ للمدى قائلاً إن ” قطاع التربية والتعليم في محافظة ذي قار والعراق عموماً يواجه جملة من التحديات التي لا زالت تحول دون تحقيق النهوض بالعملية التربوية والارتقاء بالمستوى العلمي للطلبة”، وأضاف ” ومن بين هذه التحديات نقص الأبنية المدرسية وتقادمها واكتظاظ الفصول والقاعات الدراسية وافتقارها للوسائل التعليمية والمختبرات العلمية والاجهزة الالكترونية فضلاً عن نقص الملاكات والاختصاصات التعليمية وضعف القدرات العلمية والمعرفية لدى عدد غير قليل من المعلمين والمدرسين وتخلف المناهج الدراسية وطرائق التدريس وعدم مواكبتها للتطور العلمي”.
وأشار الناشط المدني إن ” معظم الطلبة باتوا اليوم لا يحققون النجاح المطلوب من دون الاستعانة بالمعلمين والمدرسين الخصوصيين أو اللجوء الى المدارس الأهلية لفهم دروسهم واستيعاب المناهج المقررة على الوجة الأمثل “، وأردف ” كما اسهمت المشاكل الجمة التي يواجهها قطاع التعليم في ارتفاع معدلات الرسوب وتسرب الطلبة من المدارس وتفشي الأمّية بين أوساط وقطاعات واسعة من المجتمع”.
ودعا حسين الحكومة الاتحادية والبرلمان الى إيلاء المزيد من الاهتمام بالتعليم والعمل على الالتزام بقانوني مجانية التعليم والتعليم الالزامي والعمل على تطويرهما بما يتيح القضاء على الأمّية وحالات التسرب من مقاعد الدراسة “، مشدداّ على أهمية زيادة موازنة وزارتي التربية والتعليم العالي وتمكينهما من إنجاح العملية التربوية والنهوض بالمستوى العلمي للطلبة.
وكان المشاركون في ندوة إصلاح التعليم التي نظمتها الجماعة المطلبية في ذي قار يوم الاحد ( 7 تشرين الاول 2018 ) على حدائق جمعية الاقتصاديين ، حَملوا الأحزاب السياسية المتنفذة مسؤولية انهيار التعليم وارتفاع معدلات الأمّية وإشاعة التخلف في المجتمع ، فيما شددوا على اعتماد الكفاءة والخبرة في مجال إدارة التعليم بدلاً من الولاء الحزبي لشغل المناصب.
وكانت لجنة التربية والتعليم العالي في مجلس محافظة ذي قار حذرت في الـ ( 19 ايلول 2017 ) من ارتفاع معدلات تسرب الطلبة من مقاعد الدراسة وتفاقم مشكلة الأمّية على خلفية صدور قرار وزاري يقضي بتقليص حصة الطلبة من القرطاسية واقتصار توزيعها على الصفوف الثلاثة الأولى في المدارس الابتدائية، فيما عدت اللجنة القرار بانه يشكل تهديداً لمكاسب التعليم المجاني وإلزامية التعليم.
كشفت الحكومة المحلية في محافظة ذي قار، يوم ( 1 اذار 2018 عن جملة من المشكلات وصفتها بالمستعصية تواجه واقع التعليم بالمحافظة، وفيما أشارت الى نقص كبير بالأبنية المدرسية والملاكات التعليمية واكتظاظ بالصفوف الدراسية، طالبت بتشريع قانون يحمي المعلّم من الاعتداءات التي يتعرض لها.
وكانت منظمات مجتمعية في ذي قار، حذرت يوم الجمعة ( 22 ايلول 2017 )، من ارتفاع تسرب الطلبة من المدارس بسبب زيادة معدلات الفقر في المحافظة، وفيما أشارت الى تبني حملة مدافعة لدراسة الظاهرة ميدانياً في 10 مدارس بالمحافظة، أكدت عقد ندوات للمختصين بهذا الشأن ورفع توصياتها الى إدارة المحافظة ومجلس المحافظة ومديرية التربية وإدارات المدارس.
ويواجه قطاع التعليم في المحافظة جملة من التحديات من بينها نقص الأبنية المدرسية وتقادمها واكتظاظ الفصول والقاعات الدراسية ونقص الملاكات والاختصاصات التعليمية.
وتضم مدارس محافظة ذي قار نحو 600 ألف تلميذ وطالب، يتوزعون على مختلف المراحل الدراسية (رياض الأطفال، ابتدائية، متوسطة، اعدادية، ثانوية، معاهد معلمين وتعليم مهني)، في حين تضم المحافظة نحو (1137) بناية مدرسية تداوم فيها نحو 2000 مدرسة أو معهد، معظمها بدوام ثنائي أو ثلاثي وبعضها بدوام رباعي والكثير منها يعاني من التقادم.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة عكد الهوا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.