الموقف القانوني لقرار المفوضية العليا المستقلة للانتخابات بإلغاء انتخابات الخارج

قراءة
أخر تحديث : الأربعاء 24 مارس 2021 - 10:49 مساءً
ا د. عدنان الشريفي
أصدرت مفوضية الانتخابات في 22/3/20121 قراراها القاضي بعدم اجراء الانتخابات في الخارج وهنا يبرز سؤالين الأول هل يحتاج قرار المفوضية الى تعديل قانون انتخابات مجلس النواب رقم (9) لسنة 2020 ام لا وللإجابة نقول ان قرارها متطابق مع القانون ولا يحتاج الى تعديل القانون المذكور للأسباب التالية: 1. أشار قانون انتخابات مجلس النواب في المادة (6) بان يجري الاقتراع في يوم واحد في عموم جمهورية العراق ولم يقل داخل العراق وخارجه كما لم يحدد وقتا خاصا لتصويت عراقيي الخارج كما حدده المشرع في المادة (39) من قانون الانتخابات مواعيد للتصويت الخاص للمساجين ومنتسبو وزارات الدفاع والداخلية والأجهزة الامنية بان يجرى قبل (48) ساعة من موعد الاقتراع، وهذا يعني ان المادة (6) تعني الانتخاب يجري داخل العراق. 2. جاء في (المادة 39/ رابعاً) من قانون الانتخابات: (يصوت عراقيو الخارج لصالح دوائرهم الانتخابية باستخدام البطاقة البايومترية حصرا)، ولم يقل النص يصوت عراقيو الخارج في البلدان التي يقيمون فيها بل فقط اعطاهم حق التصويت لدوائرهم الانتخابية التي هي دوائر مناطق سكناهم التي كانوا يقيمون فيها في العراق وليس في بلدانهم الأجنبية. 3. نصت المادة (41/رابعاً) من قانون الانتخابات بانه: (يحدد عدد أعضاء مجلس النواب ممن يمثلون المحافظات وفقاً للنسب السكانية)، والمقصود بالنسب السكانية هم السكان الموجودين داخل العراق وليس خارجه. 4. الأهم من كل ذلك ان المفوضية لم تقرر حرمان عراقيي الخارج من حق الانتخاب بل اعتذرت عن تقديم خدمة إيصال أجهزة الاقتراع إليهم لأسباب مقنعه ومنطقية مؤيدة بالوثائق لكنها ابقت حق العراقي في الانتخاب مضمون بان يأتي وينتخب من يمثله بعد ان يحصل على البطاقة البارومترية. وبالتالي وللأسباب أعلاه فان قرار مفوضية الانتخابات يعد قرارا مهنيا وشجاعا بامتياز وقد بني على أساس قانوني سليم ولا يحتاج الى تعديل قانون انتخابات مجلس النواب رقم (9) لسنة 2020 وهذا القرار يعطينا جرعة امل بان المفوضية الحالية تختلف عمن سبقها وان هناك نسبة أكبر من النزاهة في الانتخابات ستتحقق في ظله
Aa
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة عكد الهوا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.