الخضراء فتحت.. الناصرية.. تمردت

قراءة
أخر تحديث : الثلاثاء 4 يونيو 2019 - 12:48 صباحًا

حسين باجي الغزي

#في خطوة_مباركة اعلن دولة رئيس الوزراء الاب عبدالمهدي 🇮🇶عن فتح المنطقة الخضراء وجميع بواباتها ابتداءً من اول ايام العيد وعلى مدى ٢٤ ساعة وبصورة دائمية .
هذا القرار هو بمثابة رسالة واضحة لكل تشكيلات الدولة العراقية.. رسالة ناصعة.. تسر الناظرين لاشية فيها. وهي بمثابة تعميم رسمي لفتح طرق ومقرات المقاطعات الحزبية والكهونتية ومساكن النخب المتعالية فوق رقابة المواطنيين.. والتي اثبتت الوقائع ان جلهم غارق بالفساد حد أذنيه.

وما صنفت بغداد كأسوء مدينة للعيش الا.. لأنها.. مقطعة الاوصال.. يجوب في شوارعها العسكر وتحولت صورتها الزاهية الى مشاهد من السيطرات والاسلحة الثقيلة وطوابير من السيارات تنتظر المرور عبر كتل السيطرات الاسمنتية.

في مدينتي الناصرية. والتي توشحت شوارعها بيافطات السواد … والذين يبذلون ابنائها البررة من الفقراء مهجهم رخيصة على تراب الوطن.. ورغم تحسن الوضع الامني ..يحتمي البعض من مسؤوليها وراء الكتل الكونكرتية.. ففي خضراء الناصرية.. يقطع اهم شارعين في المدينة ..ويضع صغار الدولة المئات من كرفانات الحماية ويتفرغ المئات من القوات الامنية لحمايتهم.

ورغم توجيهات قائد شرطة 🚔 ذي قار وحرصه الدائم على صورة ذي قار الامنة.. لايزال صغار الضباط والشرطة.. يمنعون ركون السيارات في مناطق لاتصنف بالاهمية من الناحية الامنية. ولاتزال الصبات المحيطة بعدد من المصارف وبعض الدوائر جاثمة على صدور المواطنيين. رغم توجية رئاسة الوزراء ومنذ شهرين بازالتها على الفور.
💞في مؤتمر الاستثمار الاخير كنت برفقة وفد اجنبي صبيحة يوم المؤتمر.. ومررنا امام احد المصارف حيث يقف 6 شرطة 🚔 مدججين بالسلاح… وتتواجد في ركنيه سيارتي سلفادورمزودتين ( بدوشكتين) موجهة نحو السيارات المارة.. ارتعد اعضاء الوفذ وهم يظنون.. ان عملية سطو مسلح حصلت على المصرف و ان الشرطة تحاصر المكان.. وبالكاد افهمناهم ان الامر روتيني وان ذي قار امنة وبيئة خصبة للاستثمار؟؟؟

ليس من تفسير لحال الناصرية وهي تختفي خلف الجدروالمتاريس الا انها تتمرد على سلطة الدولة ولاتنفذ قرارتها وفي الوقت نفسة..شتكي ظلم سلطة بغداد وتجاهلها معاناة أبنائها… وايام مابعد العيد ستحمل غيوما ثقال..وستمطر بالخير الوفير.. وستدك صواعق الحق.. حصون الظلمة والمارقين.. وليس ذلك عل الله.. ببعيد.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة عكد الهوا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.